Friday, February 26, 2016

مرحلة التجريد


" من بين جميع الفنون، فن التجريد هو الأصعب, ويتطلب مهارة جيدة بالرسم ، إضافة الى قدرة عالية على تحليل التكوينات الهندسية والألوان، وكانك شاعر. وهذه الأخيرة هي الأهم.
" فاسيلي كاندينسكي".

 التجريد يمكن ان يفسر بشكل عام كعملية اعادة صياغة الواقع بطريقة فنية يتجلى فيها إحساس الفنان باللون والحركة والخيال، أي عملية الانتقال من محاكاة الطبيعة والعالم الخارجي إلى عملية التفكر والشعور بالعالم الجواني. و ترجمة هذا الواقع المرئي يتم غالبا باستخدام اشكال هندسية اساسية ( مثلث ومربع دائرة ...) .(Link)

مرحلة التجريد في مشروع الستوديو تهدف اولا الى إلى تبسيط الأشكال العضوية للمصدر الطبيعي، وجعلها قابل للتنفيذ من وجهة نظر هندسية
وكنتيجة للتجريد نحصل على "حجم مجرد" ذو إيقاع هندسي معين، يعكس بطريقة واضحة معنى الكلمة المفتاحية المختارة.
على سبيل المثال إذا كان المهنة جندي والكلمة المفتاحية شجاعة، سوف يعكس الحجم المجرد إيقاع هندسي ديناميكي, يبدأ مثلا باتجاه رأسي ويتحول بالتدريج الى اتجاه مائل الى الامام ... .

وبالتالي فإن المهمة الرئيسية لتجريد الشكل الطبيعي تكمن في تحديد نمط هندسي معين يعكس بشكل واضح الكلمة او الكلمات المفتاحية المختارة
la frase di astrazione serve per semplificare le forme organiche della sorgente naturale e renderli più eseguibili dal punto di vista geometrico
il risultato che si ottiene e' un volume astratto in cui e' evidente un certo  ritmo geometrici, sottolineando il significato della parola chiave scelta. per esempio se il mestiere era il soldato e la parola chiave era il coraggio, il volume astratto deve riflettere un ritmo geometrico che tende in avanti . per esempio un ritmo geometrico che inizia con una linea verticale e si trasforma man mano verso una direzione orizzontale può dare il significato del coraggio.


quindi l'operazione principale dell'astrazione consiste nell'individuare un ritmo geometrico che riflette il significato della parola chiave 

نصائح وارشادات

 يجب علينا أن نأخذ في الاعتبار أن المهنة غالبا ما تؤثر بشكل واضح على خصائص الشخص الذي يزاولها، فإننا نرى مثلا أن الشخص الذي يمارس مهنة المعلم, متعود حتى في حياته الخاصة على تبسيط المفاهيم وتكرارها أكثر من مرة . وحركة الرقص المتوازنة والصعبة,  قد تعكس أيضا خصائص شخصية قوية وحازمة لا تمل ابدا في الاصرار على تحقيق اهدافها.

ويمكن ملاحظة في عمليات التجريد الاولى, انه وبالرغم من وجود علاقة جيدة بين الكلمات المفتاحية والمصدر الطبيعي
- فعادة ما يكون هناك ضعف معمم وملحوظ في عمليات التجريد الاولى, اي ضعف في العلاقة البصرية بين المصدر الطبيعي ونتيجة عمليات التجريد الاولى.

وبالرغم من ان سكتشات التجريد لا تزال في طورها الأول , فمن المهم تعديل المسار فورا, لأن المحاولات الخاطئة في التجريد تعود  اسبابها الى الى ان الطلاب احيانا يصرون على تجريد فقط الكفاف الظاهر أو الحدود الخارجية للمصدر.

فالخطأ قد يعود  الى عدم  وجود استمرارية وتدرج بين المراحل المتتابعة والهادفة لتجريد المصدر. أي يجب اظهار اهم مراحل التجريد وبشكل متتابع, بحيث يسمح للمشاهد متابعة عمليات الحذف والاضافة والتعديل. خلافا لذلك قد يظهر تباعد غير مبرر واختلاف جذري بين المصدر ومرحلة التجريد الاخيرة. لأنها لا تعكس الايقاع الكلي وتناسب الاجزاء الظاهرة في المصدر.

من بين الرسومات المرفقة (شكل 1) هناك ايضا عمل سابق لاحد الطلاب, حيث يمكن ملاحظة تتابع عمليات التجريد من الخطوة الاولى وصولا حتى النتيجة الاولية لواحدة من اسقاطات الحجم المعماري المطلوب. وبعد هذه المرحلة من المهم تحديد الاسقاطات العمودية الأخرى لذلك الحجم (الاسقاط الافقي (Top view) وعلى الاقل واجهتين, بما في ذلك الواجهة الرئيسية)، 

ومن اجل ذلك قد يكون من المهم عمل مجسم تجريبي بجيث يعكس ايقاع ومعنى الاسقاط الاولي للحجم المجرد.
 وبالاضافة الى ذلك من المهم ايضا الاخذ في الاعتبار ملائمة الحجم المجرد مع المكعب الافتراضي المسموح به (8*8*8) لعمل الستوديو. علما بأن المنطقة المحيطة بالمكعب هي جزء لا يتجزأ من الايقاع الهندسي والمعنى الدلالي للمشروع ككل.

شكل 1





طالع ايضا



  •   كيف يُقرأ العمل التجريدي؟

رسم يوضح كيف تسلسل «ثيوفان دوسبرغ» في تجريد البقرة بدءًا من المرحلة الأولى وحتى الأخيرة حين أصبحت مجرد مربعات ومستطيلات، عام 1917، برلين
  • Nature in Architecture/هندسة الطبيعة في العمارة | hasan isawi ...

    http://www.academia.edu/4604513/Nature_in_Architecture_%D9%87%D9%86%D8%AF%D8%B3%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%B7%D8%A8%D9%8A%D8%B9%D8%A9_%D9%81%D9%8A_%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%A9
  •  إستخدام عبقرية الطبيعة فى العمارة https://www.youtube.com/watch?v=9fqREseIlOU

    -Fast Sketch - Abstraction
    https://www.youtube.com/watch?v=n1bFNRyRvjY



    Architecture and abstraction

    https://www.youtube.com/watch?v=Ujtthaek34w

    How To Think Like An Architect: Designing From Organic Form
    https://www.youtube.com/watch?v=fwJB7KzDEbQ


    التجريد البصري يعني تبسيط وهندسة الاشكال لتسهيل عملية التصميم، وهذا هو واحد من الأهداف، أما الهدف الآخر فيكمن في الحفاظ على معنى الكلمة المفتاحية خلال جميع مراحل التجريد. مثلا إذا أخذنا الأسد كمصدر تشبيه للجندي، لأنهما يشتركان بصفة الشجاعة، فمعنى الشجاعة يجب ان يبقى حتى بعد الانتهاء من كل مراحا التجريد.
    الشجاعة قد تعني شكليا التقدم بشكل واضح إلى الأمام والى الاعلى بقوة وثقة، وبالتالي في جميع الحالات يجب ترجمة المعنى الى حركة واقتباس هذه الحركة من شكل المصدر، بحيث تعكس المعنى المطلوب، مثلا الاتجاه الرأسي قد يعني توازن وثبات، كما هو شكل الشجرة, التي يمكن تشيهها بمعنى العدالة في مهنة القاضي ...

    قاعدة التجريد يجب ان تنبع من عملية تحديد حركة ايقاع هندسي معين في شكل المصدر. حتى عندما نأخذ في الاعتبار مهنة الفيلسوف، فالحركة موجودة وهي حركة عقلية بين المفاهيم

    الحركة يمكن ان تكون خطية مستقيمة او منحنية. هناك حركات يمكن التبؤ بتغييراتها، كما الحركة المستقيمة والدائرية والحلزونية (حركة انزلاق خط على طول محور بالتزامن مع حركة دوران الخط حول نفس المحور )،

    وعندما يكون التجريد ثنائي الأبعاد، فهناك حركتين فقط، الانزلاق والدوران ، وتناوب الجمع بينهما، ودوران الخط وانزلاقه، يبقيه دوما على المستوى الذي ينتمي اليه، وخلافا لذلك فالحركة فراغية.

    يمكننا مثلا أن نحصل على سطح مسطر كنتيجة لعملية انزلاق ودوران خط على اي سطح عضوي. كنوع من المسح ثلاثي الابعاد لذلك السطح. وهذه العملية يمكن اعتبارها واحدة من طرق التجريد، ولكن يجب أن يكون هناك اكثر من هذه العملية التقنية، يجب استخدام ايضا المفاهيم وليس فقط حركات النقاط والخطوط والاسطح. المفاهيم تساعدنا كثيرا في عملية ترجمة المعنى الى ايقاع هندسي أو العكس.

    ومن المهم اتباع قاعدة عدم استنساخ (أو شف) شكل المصدر، لأن الرسم عن بعد هو جزء من عملية التجريد، ولنفس الهدف من المهم ايضا محاولة عمل مجسم تقرييي للمصدر.

    من عملية تقريب (Approximation) الدائرة، يمكن أن ينتج أي مضلع منتظم، حتى المثلث كحد اقصى من التقريب. فعملية تقريب أي شكل طبيعي- تتم من خلال تحويل المنحنيات الى مضلعات ( او بالاحرى مثلثات, لأن ثلاثة نقاط تحدد مستوى واحد في الفراغ) وكلما زاد عدد المثلثات كلما اقترب الحجم المجرد من الحجم الطبيعي .

    وفي كل هذا يجب عدم تسيان معنى الكلمة المفتاحية. كما قلنا سابقا يمكن تمثيل الشجاعة، من خلال نمط تقدم تدريجي وواضح ، ...

    وهذا يعني انه يجب رسم الحد الأدنى من الخطوط لتجريد المصدر، وفي الوقت نفسه الحفاظ على معاني الكلمات المفتاحية المختارة.

    التجريد يعني تبسيط , أي التقليل من الخطوط، فمثلا قد يكفي استخدام ايقاع من زوايا حادة لتمثيل معاني استثنائية وزوايا منفرجة او قائمة لتمثيل معاني اعتيادية. الدائرة قد تعني تكرار، او كمال ظاهر وتأملات مملة ... . كما المضلعات المنتظمة قد تعني تماثل وسكون ،

    ومع ذلك يجب الاخذ في الاعتبار مرجعيتنا الأفقية (مستوى الارض) لأن حركات الاشياء قد تكون بالتوازي او بالتعامد، ولكن الحركات المائلة هي الوحيدة التي تحاول الهروب من ديكتاتورية الجاذبية، وحتى حركة المشي هي ميلان وسقوط مستمر الى الامام، لأن الافقية في جميع الاحوال تعني ثبات وسكون

    فالميلان يمثل الحركة اكثر مما تمثله الافقية او الرأسية,...

    فالقاعدة تكمن في التبسيط وفي نفس الوقت الحفاظ على المعاني في جميع أجزاء، المشروع.

    بمجرد ما حددنا الايقاع المطلوب يجب تكراره في كل مكان. للتأكيدعلى المعنى ...والانجراف ايضا في رتابية الوظائف والمقاسات ...

    باختصار، التجريد يعني تبسيط، مثلا تشبيه كلمة العدالة بحركة توازن، كما هي أشكال الأشجار والكثير من الكائنات، تنتهي في ميزة التماثل، أي في إعطاء كل جزء وزنه، ولكن ليس "بالتساوي، وإلا فقد نرى نرى معظم الاشياء كروية أو أسطوانية، ولكن في الحقيقة اكثر الاشياء الطبيعية اشكالها هرمية، بسبب تأثير البعد الرابع - الزمان، لأن حق السابق في الطبيعة اولى من اللاحق .. . وهذه الملاحقة يمكن تطبيقها حتى على اطراف نفس الكائن (مثلا النباتات).
    وبالتالي معنى العدالة هو التماثل، وحتى التماثل يعكس حركة، والتي يمكن أن تكون محورية بالنسبة الى نقطة او خط أو سطح.
    ويجب التذكر أن الرسم يمثل حركة، وكل ما نفعله هي حركة، حتى عند ثبات اجسامنا، تصلنا اسقاطات لانهائية نتيجة حركة العين.
    فقاعدة التجريد تكمن في العثور على حركة: مستقيمة، منحنية، كروية، حلزونية ... الخ,
    وبالإشارة إلى المشروع ، الهدف هو بث المعنى في جميع أشكال المشروع، كما عند تعليق صور اللحظات الجملية على كل الاسطح التي نلامسها ونحس فيها بكل مشارعنا...
     

    L’astrazione significa semplificare architettare rendere piu semplice la realizzazione delle forme e questo e’ uno dei obiettivi, l’altro obiettivo dell’astrazione e’ quello di conservare un significato della parola chiave, che bisogna portare Avanti, se abbiamo preso il leone come sorgente di analogia con il soldato perché hanno in comune il coraggio, allora l’idea del coraggio deve emergere dalla forma del leone.
    Il coraggio vivamente significa avanzare con forza e sicurezza, e quindi in tutti I casi bisogna tradurre il significato in movimento, e questo deve riflettere il significato, per esempio la verticalità significa equilibrio staticità, stare Fermi senza decisioni, allora tutto puo essere tradotto o deve essere tradotto in movimento, altro esempi , il mestiere del giudice, e la simmetria dell'albero ...

    quindi la regola dell'astrazione deve nascere dal individuazione di un movimento di un ritmo geometrico, anche quando si prende in esame il filosofo, il movimento diventa mentale, circolare, lineare, significare costanza senza variazione, altri movimenti che hanno costante anche se includono piu di un movimento, come il movimento elicoidale (traslazione lineare e contemporaneamente rotazione circolare  di una linea),
    e quando si procede con astrazione bidimensionale, il movimenti sono solo due, traslazione e rotazione e la loro combinazione, come avere una retta che si trasla e ruota, ma rimane sempre sul piano, e quindi il terzo movimento e' quello  spaziale, . E quindi si puo iniziare con una retta che scorre ad esempio lungo il copro della sorgente natural. Come una specie di scansione superficiale. e' un modo d’astrazione, ma ci deve essere di piu di questa semplice scansione, servono piu concetti oltre la tecnica di  usare una retta I punti e I piani. La cosa concettuale e’ nel ritmo, fare una specie di figure_ground, per evidenziare I pesi delle masse,
    Una buona regola consiste di non clonare la sorgente, ma bisogna copiarlo guardandola,  e cosi si utilizza un processo d’astrazione, e un altra tecnica di semplificazione e' quella di fare il plastico .
    Approssimare la figura natural, come l’approssimazione del cerchio , che puo essere qualsiasi poligono regolare, anche il triangolo come livello estremo di poligono regolare, piu lati ci sono piu si va verso la coincidenza con l’originale. Quindi servono poche linee. E immaginarla come una facciata o come piñata. E non bsiogna dimenticare il significato della parola chiave.
    Come abbiamo detto con il coraggio, e' una figura che tende In Avanti, ...
    bisogna trasmettere il significato con la forma
    Oppure si disegna il minimo indispensabile di linee per copiare la fonte e contemporaneamente conservare il significato.
    Astrarre significa semplificare risparmiare con le linee, e se bisogna ad esempio disegnare il coraggio allora ripetere l’angolo acuto e non ottuso, e non quello retto che significa equilibrio, il cerchio e’ la ripetizione, e puo rappresentare la riflessione la completezza apparente.
    Il quadrato pure staticità, a forse il quadrate che ruota può significare movimento,
    Comunque abbiamo un riferimento orizzontale e tutto quello ad esso parallelo rappresenta l’attacco alla terra, ma la cosa inclinata cerca di sfuggire alla gravita, anche il movimento di camminare e’ un continuo cadere in Avanti, e la posizione orizzontale che rappresenta il dormire, stare fermi, ma la cosa inclinata no.
    Ce sempre equilibrio, cammino ma prima di cadere poggio sempre il piede. Quindi il movimento non e’ la cosa orizzontale o verticale, ma la cosa inclinata . 
    la regola e’ quella di semplificare e portare Avanti un significato della parola chiave e poi si porta anche dentro la casa, in tutti le parti, una volt che abbiamo individuato il ritmo bisogna ripetetelo dappertutto, ovvero essere coerenti con questo e non farsi trascinare dalle funzioni e con le loro dimensioni. Bisogna fare le cose …
    Insomma astrarre significa semplificare penso ad una parola chiave come la giustizia e trovo che ha un movimento di un equilibrio, come le forme degli alberi e tutte le piante, il uomo, quindi la simmetria, dare ad ogni parte il suo peso , e non e’ sempre uguale, altrimenti vediamo sempre cose sferiche o cilindriche, ma spesso le cose sono piramidali, perché il fattore del tempo ha la sua influenza sulle forme viventi, chi nasce prima cresce piu velocemente di chi nasce dopo. Ce la gerarchia di chi nato prima, e quindi la forma, e questa osservazione esiste da tutte le parti, quindi il significato della giustizia e’ la simmetria, e la simmetria e’ sempre un movimento, che può essere centrale rispetto ad un punto o ad una linea o ad una superficie
    Comunque da ricordare che il semplice disegno e’ un movimento, tutto quello che faccio e’ un movimento, anche quando sono fermo, perché continuare ad avere infinite proiezioni ogni volta che sposto lo squadro.
    Quindi ce questa regola, tradurre tutto in movimento: lineare, circolare sferico, ecc.
    e con riferimento alla progettazione della casa, sembra che noi vogliamo riflettere tale significato in tutta le forme della casa, il significato che rappresenta le cosa più importanti per quella persona. Come affissare le fotografie dei momenti belli su tutte le superficie dove passiamo e dove guardiamo.


      
     

1 comment:

  1. رائع ...شكرا استاذ، معلومات قيمة.

    ReplyDelete